علاقة الخالق بالمخلوق بين اللطف والرحمة